القائمة الرئيسية

الصفحات

المعاهدة المنشئة للمنظمة الدولية

المعاهدة المنشئة  للمنظمة الدولية


أهم النقاط التي  سوف نتعرض لها بشئ من التفصيل .

  •  وضع المعاهدة المنشئة للمنظمة الدولية ودخولها حيز النفاذ
  •  تعديل المعاهدة المنشئة للمنظمة الدولية
  • الطبيعة القانونية للمعاهدة المنشئة للمنظمة الدولية


          ظروف نشأة المعاهدة المنشئة للمنظمة الدولية


تنشأ المنظمة الدولية بموجب معاهدة دولية جماعية، يطلق عليها اصطلاح الميثاق مثل ميثاق الأمم المتحدة، وميثاق جامعة الدول العربية تعتبر  المعاهدة المنشئة للمنظمة الدولية أهم عناصر ومصادر  تكوينها ونظامها  لذا  وجب  الرجوع إليها في كل المسائل المتصلة بالمنظمة مثل تحديد نطاق اختصاصها وسلطاتها التي تباشرها للقيام بهذه الاختصاصات وكيفية توزيع هذه الاختصاصات  بين أجهزتها والعلاقة الرابطة  بين هذه أجهزتها.


 وضع المعاهدة  المنشئة للمنظمة الدولية ودخولها حيز النفاذ  

 يتم وضع المعاهدة المنشئة لمنظمة دولية بواسطة مؤتمر دولي تتولى الدعوة إليه مجموعة من الدول المعنية أو دولة واحدة وقد تتولى بعض المنظمات الدولية المبادرة إلى الدعوة لعقد مؤتمر دولي بهدف وضع معاهدة منشأة لمنظمة دولية جديدة.

المكونات الرئيسية للمعاهدة المنشئة


وتتكون المعاهدة المنشئة للمنظمة الدولية من:

أ-  ديباجة أو مقدمة يذكر فيها البواعث والأسباب التي كانت وراء التفكير في إنشاء المنظمة، يتبعها .

ب-  مواد يذكر فيها كل ما يتعلق بالمنظمة وأهدافها ومبادئها

ويجب التأكيد هنا المعاهدة لا  تصبح سارية النفاذ إلا بعد التصديق عليها ومن ثم  يتعين على كل الدول الأعضاء احترام هذه المعاهدة في كل تعهداتها الدولية سواء أكانت هذه التعهدات سابقة أو لاحقة على هذه المعاهدة.

 تعديل المعاهدة المنشئة للمنظمة الدولية


تتمتع المعاهدة المنشئة بمرونة كافية تسمح بتعديل أحكامها، لمواكبة وملائمة ومسايرة التطورات السريعة والمتلاحقة في العلاقات الدولية. لذا فإن المعاهدة المنشئة للمنظمة الدولية تتضمن  نصوصا تحدد شروط التعديل وإجراءاته.

والتعديل  يتم  من  خلال  عدد من الحالات  ، إما عن طريق :

  •  أجهزة المنظمة.
  •  مؤتمر عام  من المنظمة.
  •  التعديل يتم على مرحلتين وهما

  1.  اقتراح التعديل والتصويت عليه
  2.  التصديق عليه من جانب الدول الأعضاء



 مع العلم أنه  يكون للدول التي لاتقبل التعديل حق الانسحاب من المنظمة.

استكمالا لتعديلات المعاهدة المنشئة للمنظمة الدولية وجب التفرقة بين  نوعين من التعديلات من حيث آثارها

١- تعديلات لا يترتب عليها تغيير أهداف المنظمة.
٢- وتعديلات  ترتب التزامات جديدة على عاتق الدول الأعضاء


 مدى إمكانية التعديل العرفي لنصوص المعاهدة المنشئة للمنظمة الدولية 


من المعلوم أن حياة المنظمة تؤكد أن كل القواعد المتعلقة بتسييرها لا يمكن أن تحتويها المعاهدة المنشئة للمنظمة الدولية. ومن أبرز الأمثلة لإمكانية التعديل العرفي للمعاهدة المنشئة للمنظمة الدولية هو ذلك المثال الذي كفلته محكمة العدل الدولية في رأيها الصادر عام 1971، والخاص الرد علي إدعاء جنوب إفريقيا.

 الطبيعة القانونية للمعاهدة المنشئة للمنظمة الدولية


اختلف الفقه حول الطبيعة القانونية للوثيقة المنشئة للمنظمة . ويمكن التمييز بين ثلاثة اتجاهات رئيسية :

١- اتجاه أول  يؤكد على  الطبيعة الدستورية المحضة لهذه الوثيقة.

التفسير:

 يرى أنصار هذا الإتجاه أن الوثيقة المنشئة للمنظمة الدولية تبدو من  الخارج  والمعاهدات الدولية إلا أنها من حيث الجوهر والمضمون ذات طبيعة دستورية. وتلك الطبيعة الدستورية  تنطوي عليها الوثيقة المنشئة للمنظمة في كون أن هذه الوثيقة هي التي تنشئ المنظمة إضافة أنها قانون  أعلي لها



٢- الاتجاه الثاني إلى النظر إليها باعتبارها معاهدة دولية من نوع خاص.


التفسير

يرى أنصار هذا الإتجاه أن الوثيقة المنشئة للمنظمة الدولية هي معاهدة دولية شكلاً وموضوعاً تخضع لكافة القواعد التي تحكم صحة المعاهدات الدولية من حيث الشكل والموضوع. إلا أنها تعد معاهدة دولية من نوع خاص، بسبب تعدد أطرافها وطبيعة العلاقات التي تنظمها .


٣-   الإتجاه الثالث يؤكد على أن  الوثيقة المنشئة للمنظمة الدولية ذو طبيعة مزدوجة.

التفسير:

يرى أنصار  هذا الإتجاه  الجمع بين الرأيين واعتبر الوثيقة المنشئة للمنظمة الدولية دستور ومعاهدة في آن واحد فهي ذات طبيعة مزدوجة.
وهذا الفريق من الفقه يختلف فيما بينه حول مضمون هذه الطبيعة المزدوجة.

١-البعض منهم  يرى
أن الوثيقة المنشئة للمنظمة هي معاهدة في المعنى الشكلي، ودستور في المعني الموضوعي.


٢-البعض الآخر  يرى
 أن الطبيعة التعاهدية للوثيقة المنشئة للمنظمة تتحول إلى الطبيعة الدستورية منذ اللحظة التي تباشر فيها المنظمة وظيفتها.

والرأي الغالب في الفقه ينحاز إلي تأييد تلك الطبيعة المزدوجة التي تتسم بها الوثيقة المنشئة للمنظمة الدولية.

لمزيد  من المعلومات عن المنظمات الموجودة على الساحة الدولية  ، يمكنك تصفح الموضوعات الموجودة في القسم المعني بذلك فى مدونة تلاكييك.


 فى انتظار تعليقاتكم ❤❤

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

التنقل السريع